رئيس اللجنة الوطنية للقدس عاصمة ووزير الثقافة ينعى الفنان تماري

وزير الثقافة ورئيس االلجة الوطنية للقدس عاصمة دائمة للثقافة  العربية الدكتور إيهاب بسيسو

نعت وزارة الثقافة واللجنة الوطنية للقدس عاصمة دائمة للثقافة العربية ، الفنان الكبير فلاديمير تماري، الذي رحل اليوم الإثنين عن عمر يناهز الخامسة والسبعين، حقق فيها العديد من الإنجازات على مستوى الفن التشكيلي والخط والتصميم.

واعتبر وزير الثقافة  ورئيس اللجنة الوطنية للقدس عاصمة دائمة للثقافة العربية دكتور إيهاب بسيسو، في بيان صحفي، رحيل تماري، الذي يعدّ واحداً من العلامات البارزة في الفن التشكيلي الفلسطيني، خسارة كبيرة لفنان غادر الوطن لاجئا عام 1948، وبقي الوطن يسكنه طوال حياته.

وشدد بسيسو على أهمية الاستفادة من الإرث الغني لتماري، وإعادة الاعتبار لهذا الإرث بمختلف الطرق، وعلى ضرورة تعميم تجربته لدى الأجيال الشابة لتعريفها بواحد قدم لفلسطين وللفن الكثير حتى آخر يوم في حياته

التصنيف: اخبار ثقافية